19 فبراير 2010

محاضرة الدكتور أحمد زويل فى دار الاوبرا و ملخص لها

محاضرة الدكتور زويل بدار الاوبرا المصرية مع ملخص لأهم ماقالة




محاضرة الدكتور احمد زويل فى صالون دار الاوبرا الثقافى .. بعنوان التعليم بين


الحاضر والمستقبل..



يوم السبت 13/2/2010.









ودى المحاضرة للدكتور احمد زويل على اليوتيوب :







 ملخص محاضرة الدكتور / أحمد زويل ( عن التعليم في مصر ) بدار الأوبرا المصرية clip_image002




clip_image003


وهذه تفاصيل بسيطة مبسطة عن المحاضرة


اولاً قام بالحديث عن التعليم في مصر من وقت الفراعنة وان العبقرية المصرية لدى الفراعنة تبهر العالم هذه الايام

والحديث عن محمد علي والبعثات الى فرنسا والتعليم ورفاعة وغيرهم وبدأ بوصف الوضع المرير للتعليم هذا العصر :


قسم التعليم في مصر الى ثلاثة عناصر كالتالي


1- المدرسة


2- المنهج


3- المدرس


ووصف المنهج بانه جزئين هما طريقة وموضوع وقال ان المنهج الحالي غير مناسب وايضا الطريقة غير صحيحة لانها تعتمد على التلقين


وبالنسبة للمدرس قال ان حالته الاجتماعية ضعيفة


وقال لا يجب ان نصف المعلم بانه مدرس لان المدرس يعطي الدرس ولكن المعلم يعلم شيئا جديدا


وقال ان ده مش تعليم


وقال ان من بعض المشاكل الحالية هي تعدد التعليم في مصر وهو مبدأ خاطئ لكثرة المداس الدولية واللغات والحكومية والتجريبية


وايضا قال من الخطا كثرة الجامعات والجامعات الخاصة والمعاهد الخاصة والاكاديميات وركز على ما يغيظني شخصا على جامعة النيل


وقال ان كثرة هذه الجامعات والمعاهد يجعل التعليم في مفسدة كبيرة وهذا خطر حقيقي لانه لا يوجد مراقبة على مناهج هذه الجامعات


وقال ان الطالب في الجامعة الامريكية يدفع ما يقرب من 15 الف دولار في السنة


وان الطالب في جامعة النيل يدفع اكثر من 10 الالاف دولار في السنة وهل هي جامعة حكومية ام خاصة


وتكلم عن البحث العلمي وقال ان المشاركة المصرية في العالم ضعيف لا يذكر


واننا ليس لنا ترتيب بين 500 جامعة في العالم


وتكلم ان لدينا الاعداد التالية


15 الف طالب في التعليم قبل الجامعي وتصرف الدولة عليهم 24


مليار بمعني ان الطالب بيتصرف عليه 250 دولار في السنة فقط وان الطالب في


اسرائيل بيتصرف عليه في التعليم الاساسي 1500 دولار


وقال ان الاسرة تدفع اكثر من 15 مليار جنية في السنة على الدورس الخصوصية


قالاً ( واين مجانية التعليم )


وان في مصر 2.2 مليون طالب في التعليم الجامعي وان الطالب


بيتصرف عليه 500 دولار في السنة فقط مقارنة بجامعة النيل اللي مش عارف هي


خاصة ولا حكومة اللي بتأخذ اكثر من 10 الالاف دولار في السنة واشاد بقيمة


الجامعة الامريكية


وتكلم عن التربية في التعليم


وقال ان من اهم اسباب ضعف التعليم هي التربية


وان ضعف الثقافة واللغة العربية سبب رئيسي


ولا يمانع من وجود مدارس لغات في مصر ولكن يجب ان تهتم بتدريس الثقافة العربية


وقال ان التعليم في مصر متجه الى التجارة في التعليم


ومن الاسباب الاخرى لفشل التعليم في مصر


- 30 % من الاسر المرأة هي التي ترعى الاسرة وذلك لزيادة نسبة الانفصال بين الابوين


- ضعف في الاعلامي العلمي لانها لا تهتم بالعلم


- ضعف في الدور الحيوي للقيم الدينية الحقيقة وضياع القيم الدينية ويعتبر ما يتم حاليا هو جمود وضعف ويعتبر ارهاب فكري


وتكلم عن العلاج


وقسم التعليم الى ثلاثة مراحل


التعليم الاساسي ( من ابتدائي وحتى الثانوية )


ثم التعليم الجامعي


ثم البحث العلمي


وقال بعض النقاط للعلاج


- يجب محو امية كاملة


- زيادة ميزانية التعليم


- تغيير شامل للمنهج والمعلم


- زيادة دخل المعلم


- مشاركة الاسرة المصرية


- تغيير طريقة التدريس جذرياً


- الفرق بين الفهلوة والحقيقة والواقع


- الامانة لدى المعلم


وبالنبسة للجامعات قال


يجب ان ينتهي نظام اعداد الطلبة بالجامعات فلا يجوز ان كلية تستوعب 500 طالب يدخلها 1500 طالب


وان ينتهي نظام الدرجات المرتفعة فعلى ايام زويل كان من يحصل على اكثر من 85 في المائة يعتبر عبقري


والان يستعجب من ان الطالب المصري يحطم النظام العالمي ويحصل على 105 % متخطي حاجز 100 في المائة العالمي


وللبحث العلمي قال ان العلاج كالتالي :


- اعادة نظام الكرسي العلمي للمتميزين


- تزويد البعثات وبانتظام


- حين العودة من البعثات يتم نقلهم الى مكان عمل افضل


- اعادة تقييم البحوث ومشاركة علماء مصر بالخارج


- تمييز البحوث المتقدمة


- تمويل البحث العلمي


وانهى كلامه


بأنه لديه ثقة كاملة في عودة مصر وانها قادرة على صناعة


المستقبل والتعليم برسخ القيم ولا صراح بين الدين والعلم ويتم عن طريق


العلم والايمان


وجلس بعدها للاجابة على اسئلة الحضور

clip_image004 clip_image005




مواضيع ذات صلة

محاضرة الدكتور أحمد زويل فى دار الاوبرا و ملخص لها
4/ 5
بواسطة

إشترك بنشرتنا البريدية

إشترك معنا عبر بريدك الإلكتروني للحصول على اخر اخبارنا و مواضيعنا.

إرسال تعليق

اترك فى تعليق انطباعك عن الدرس merci

الدروس الاخيرة